المتحدث باسم حرس الثورة الإسلامیة:

تصریحات سعید قاسمی شخصیة وتفتقر إلي المصداقیة

طهران/ 17 نیسان/ ابریل/ ارنا - أكد المتحدث باسم حرس الثورة الإسلامیة رداً علي شریط فیدیو نشره أحد المتقاعدین فی قوات حرس الثورة حول البوسنة، إن تصریحاته شخصیة وتفتقر إلي المصداقیة، ولا یؤید حرس الثورة هذه التصریحات.

عقب نشر شریط فیدیو بثه سعید قاسمی، وهو متقاعد من الحرس الثوری، عن استخدام الهلال الأحمر كغطاء خلال حرب البوسنة، أوضح العمید 'رمضان شریف'، بان تصریحات السید سعید قاسمی، والذی ذهب الي البوسنة لمدة كمتطوع، ومضي سنوات عدیدة علي تقاعده، هی وجهة نظره شخصیة وتفتقر إلي المصداقیة ولا یؤیدها الحرس الثوری.
وأضاف أن مواقف ونشاطات قوات حرس الثورة الإسلامیة علي جمیع الاصعدة، تخضع للمنطق ووفقا للقواعد والقوانین، وأن جهود الإغاثة التی قدمها الحرس للشعب البوسنی المسلم، لیست بمنأي عن هذه القاعدة.
وأشار المتحدث باسم حرس الثورة الإسلامیة، إلي الجهود الأمریكیة لإخفاء الحقائق واعطاء صورة معكوسة عن نشاطات حرس الثورة فی مختلف المجالات، مضیفا أن التجربة أظهرت أن الوثائق التی یقدمها الأمریكیون عن امور هم یختلقوها، تفتقر إلي المصداقیة ویجب أن یتم التشكیك فیها والتصدی لها بوعی.
ولفت رمضان شریف الي أن مثل هذه التصریحات من قبل سعید قاسمی لیست بجدیدة، وهو یتحمل مسؤولیتها، مؤكدا فی الوقت نفسه، علي ضرورة تخلی هو وبعض الأفراد الذین تقاعدوا من قوات حرس الثورة أو انفصلوا بطریقة ما عن هذه القوات، عن إبداء وجهات نظر غیر مسؤولة تتنافي مع الواقع لكی لا یعطوا الذریعة لأعداء الثورة والشعب الإیرانی.
انتهي** 2344