فی ظل الثورة الإسلامیة؛

مصفاة بندر عباس لتكریر النفط تدر أرباحا سنویة بقیمة 140 ملیون دولار

بندرعباس/10 شباط/فبرایر/إرنا- أعلن المدیر العام لشركة تكریر النفط الخام فی بندر عباس 'هاشم نامور'، ان تأسیس مصفاة النفط فی بندر عباس والتی تعد المصفاة الأكثر تطورا فی الشرق الأوسط والوحیدة فی إیران لتكریر النفط الخام الثقیل، أظهر إنتاجها من المكثفات الغازیة نموا لیصل الي 350 ألف برمیل یومیا وبأرباح تبلغ قیمتها 140 ملیون دولار سنویا.

وأضاف، انها واحدة من شركات التكریر العشر فی البلاد التی تم تأسیسها بعد إنتصار الثورة الإسلامیة علي ید الخبراء الإیرانیین وبالإعتماد علي كفاءاتهم الذاتیة.
وقد بدأت العملیات التنفیذیة والأساسیة لتصمیم مصفاة بندر عباس منذ عام 1990، كما بدأت عملیات تركیب الأجهزة والمعدات اللازمة لها فی العام 1994، لیتم تدشینها علي ید الخبراء الإیرانیة صیف العام 1997 بطاقة إستیعابیة تبلغ 232 ألف برمیل یومیا.
ویعد استخدام میاه البحر بكمیات كبیرة لتبرید وإنتاج المیاه العذبة، واستخدام رصیف نفطی لتلقی النفط الخام الثقیل وفوق الثقیل، وتصدیر واستیراد المنتجات البترولیة التی تشكل المواد الخام الأساسیة للمصفاة، والحیازة علي أكبر وحدة تكسیر بالهیدروجین فی البلاد من حیث السعة الانتاجیة، تعد من خصائص مصفاة بندر عباس للنفط.
وتابع نامور، 'إن المواد الخام اللازمة للمصفاة والتی تشمل النفط الخفیف یتم توفیره من جزیرة هنكام (جنوب)، والنفط الخام الثقیل والمكثفات الغازیة یتم توفیرها من مصادر الغاز فی سرخون (التابعة لمحافظة هرمزغان-جنوب) وعسلویة (التابعة لمحافظة بوشهر-جنوب).
وقال إن حوالی 18 فی المائة من تكریر النفط الخام، وبالتالی توفیر المنتجات البترولیة التی یحتاجها البلاد، یتم إنتاجها فی مصفاة بندر عباس للنفط، وان السعة الإنتاجیة لهذه المصفاة بالإضافة إلي هرمزغان تسد حاجة ست محافظات من المنتجات النفطیة، وهی سیستان وبلوجستان وكرمان ویزد و فارس وبوشهر وخراسان الجنوبیة.
ولفت المدیر العام لشركة بندر عباس لتكریر النفط، الي انه من خلال تنفیذ مشروع زیادة السعة الإنتاجیة لمصفاة بندر عباس، زادت طاقة التكریر فی هذه المصفاة بمقدار 30 ألف برمیل یومیاً من المكثفات الغازیة والنفط الخام الخفیف، لتصل إلي 350 ألف برمیل یومیاً، مما أدي إلي زیادة إنتاج المنتجات البترولیة وخاصة وقود الدیزل والبنزین.
وحسب نامور، فإن تنفیذ هذا المشروع، بالإضافة إلي توفیر 600 ملیون دولار فی الاستثمار الأساسی لتكریر 30 ألف برمیل یومیاً من المكثفات الغازیة والنفط الخام الخفیف، حقق عائدات بقیمة 140 ملیون دولار سنویاً فی هذه المصفاة.
وأضاف هذا المسؤول، ان فی سیاق تنفیذ مشروع زیادة السعة الإنتاجة لمصفاة بندر عباس، تم إنشاء 3 مستودعات للنفط الخام والمكثفات الغازیة تبلغ سعة كل واحد منها 500 ألف برمیل؛ مما أدي الي النهوض بالطاقة الإستیعابیة لتخزین المواد الخام اللازمة لهذه المصفاة بنسبة تبلغ 50 بالمئة.
إنتهی**أ م د