سفیر افغانستان فی الامم المتحدة فی تصریح لـ ارنا:

الارهاب والتطرف خطر لافغانستان والعالم

نیویورك / 6 كانون الاول / دیسمبر /ارنا- اعتبر السفیر الافغانی فی منظمة الامم المتحدة محمود صیقل، الارهاب والتطرف خطرا لبلاده والعالم، لافتا الي ان الجمعیة العامة بمصادقتها علي القرار الخاص بافغانستان قد اثبتت دعمها لاستقرار هذا البلد.

ویوم امس الخمیس تم المصادقة فی الاجتماع الـ 73 للجمعیة العامة للامم المتحدة فی نیویورك علي مشروع قرار بعنوان 'اوضاع افغانستان' بموافقة 124 صوتا وامتناع 3 عن التصویت من ضمنهم روسیا ومن دون ای صوت معارض.
وقال محمود صیقل فی تصریح ادلي به لمراسل وكالة 'ارنا' ان افغانستان الیوم تقف امام الارهاب الذی یشكل تهدیدا دولیا، فالارهاب والاصولیة الداعیة للعنف لا یشكلان تهدیدا لافغانستان فقط بل للمنطقة والعالم كله.
واضاف، ان المصادقة علي مشروع القرار اثبتت بان الغالبیة الساحقة من الدول تدعم افغانستان فی مكافحة الارهاب ومن اجل ایجاد دولة مستقرة ومتقدمة فیها.
ووصف العلاقات بین ایران وافغانستان بانها جیدة جدا واضاف، ان الاستفادة من میناء جابهار (جنوب شرق ایران) خرج حتي من الحظر الامیركی وهو ما یعد تطورا ایجابیا حیث نامل بان نتحرك فی هذا المسار.
انتهي ** 2342