حارس المرمي الإيراني: إيران لن تكون منافسة سهلة لإسبانيا

طهران/17 حزيران/يونيو/إرنا- أكد حارس المرمي الإيراني 'علي رضا بيرانوند'، ان إيران لن تكون منافسة سهلة لإسبانيا.

وأضاف بيرانوند في تعبير عن مشاعره حيال فوز المنتخب الوطني الإيراني أمام نظيره المغربي، 'كانت هذه المباراة حيوية بالنسبة لنا وقد توصلنا الي نتيجة هامة للغاية ولكن يجب حاليا علي لاعبي المنتخب الإيراني ومدربيه أن يبذلوا قصاري مساعيهم لتقديم مباراة جيدة أمام إسبانيا'.
وتابع بيرانوند، 'الجميع يعلم ان اسبانيا واحدة من أفضل الفرق في العالم ولكن ما يمكننا أن نضمنه هو أن مواجهة المنتخب الإيراني لن تكون سهلة لإسبانيا. نحن محاربون، وسنحافظ علي تركيزنا حتي آخر ثوان من المباراة'.
وفيما يتعلق بتأثير إقالة المدرب السابق للمنتخب الإسباني 'جولين لوبيتجي' واستبداله بـ'فيرناندو هييرو'، قال بيرانوند، 'إسبانيا فريق رائع وحتي لو تغير المدرب قبل ساعة من المباراة، لن يواجه هذا الفريق مشكلة كبري. وسيستطيع الكابتن أو اللاعبون المخضرمون الرواد وذوو الخبرة العالية لهذا الفريق أن يديروا الفريق بأنفسهم، لأنهم لاعبون متميزون '.
وأضاف، اننا نحاول أن نركز علي نوعية أداءنا فقط وعلينا أن نقدم مباراة أفضل مما قدمناها أمام المغرب.
وبالنسبة لإمكانية تأهل إيران إلي المرحلة التالية من كأس العالم 2018 صرح بيرانوند، 'يوجد في مجموعتنا، بطل كأس العالم السابق، والبطل الأوروبي الحالي وأفضل فريق إفريقي، لكننا نريد أن نقوم بإنجاز عمل رائع، وأن نفاجئ الجميع ونصعد الي المرحلة التالية من بين فرق هذه المجموعة المعقدة للغاية'.
إنتهي**أ م د**س.ر