الحوثي يحمّل بريطانيا وامريكا مسؤولية العدوان علي ميناء الحديدة

طهران / 14 حزيران / يونيو / ارنا - حمّل رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن محمد علي الحوثي، 'دول تحالف العدوان وفي مقدمتها أمريكا وبريطانيا مسؤولية الإقدام علي اقتحام مدينة الحديدة وتدمير مينائها وما سيترتب علي ذلك من تفاقم للوضع الإنساني'.

ونقل موقع 'المسيرة نت' الاخباري اليوم الخميس عن الحوثي، انه دعا كافة المنظمات الدولية لاتخاذ موقف جاد حيال العدوان وما يسببه من تهديد غير مسبوق علي ميناء الحديدة الحيوي؛ مجدداَ التأكيد علي مواصلة التعاون الكامل مع جهود الإغاثة الدولية لإيصال المساعدات الي جميع أبناء الشعب اليمني.
وقال رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن، 'نتابع والشعب اليمني والمنظمات الدولية العاملة في مجال الإغاثة، مزاعم دول تحالف العدوان علي اليمن عن إعاقة العمل الإنساني ومنع دخول المساعدات الإنسانية'.
وفند الحوثي ما جاء في بيان التحالف ضد اليمن حول 'تعطيل ميناء الحديدة'؛ معتبرا انها مزاعم تروج لها دول تحالف العدوان علي اليمن؛ في محاولة بائسة ومكشوفة لتضليل الرأي العام العالمي من خلال قلب المفاهيم لتبرير عملية عدوانية جديدة.
ودعا رئيس اللجنة الثورية العليا في اليمن، 'كل المعنيين والمهتمين بالرجوع الي تصريح منسقة الأمم المتحدة للشؤون الإنسانية في اليمن والمتواجدة في العاصمة صنعاء والتي أكدت فيه بأن الأمم المتحدة تسلم المساعدات لليمن حتي خلال الهجوم علي الحديدة'.
المصدر : المسيرة
انتهي ** ح ع