صواعق رعدية تحرق اراضي زراعية في ورامين جنوب طهران

طهران / 12 حزيران / يونيو /ارنا-
ادت صواعق رعدية مصحوبة برياح عاصفة شديدة الي احتراق مساحات واسعة من الاراضي الزراعية للقمح والشعير في منطقة ورامين الواقعة جنوب العاصمة الايرانية طهران.

وفي تصريح ادلي به لمراسل وكالة الجمهورية الاسلامية للانباء 'ارنا' مساء الاثنين قال مدير عام منظمة اطفاء الحراق وخدمات الامان والسلامة في بلدية مدينة ورامين، ان الحرائق التي اندلعت في بعض المزارع اثر الصواعق الرعدية انتشرت سريعا لكونها كانت مصحوبة برياع عاصفة شديدة ما ادي الي ان تلتهم الحرائق مساحات واسعة من الاراضي المزروعة بالقمح والشعير في هذه المنطقة.
واوضح محسن بارسا بانه تم ارسال فرق الاطفاء للحيلولة دون المزيد من انتشار الحرائق في المنطقة ونظرا لسعة منطقة الحرائق فانه لم تتم السيطرة عليها لغاية الان.
بدوره قال رئيس دائرة الانواء الجوية في ورامين محمد دائي جيني في تصريح لـ 'ارنا' بان العاصفة التي اجتاحت المنطقة بلغت سرعتها اكثر من 70 كيلومترا وادت الي اقتلاع جذوع الكثير من الاشجار.
ووفقا لمركز الطوارئ في مدينة ورامين لم تصل لغاية الان اي تقارير عن الاضرار او الاصابات المحتملة الناجمة عن الصواعق الرعدية او العاصفة التي اجتاحت المنطقة.
جدير ذكره ان عاصفة بسرعة 83 كيلومترا في الساعة اجتاحت العاصمة طهران في حدود الساعة التاسعة والنصف مساء بالتوقيت المحلي (الخامسة عصرا بتوقيت غرينتش)، وادت وفقا لرئيس منظمة الطوارئ الي اصابة 18 شخصا تمت معالجة 13 منهم ميدانيا فيما نقل الخمسة الاخرون الي المستشفيات لمتابعة العلاج اللازم.
انتهي ** 2342