'الفتح' يستنكر ادراج العصائب والنجباء في لائحة الارهاب الاميركية

بغداد/3 حزيران/يونيو/ارنا- استنكر تحالف الفتح ادراج كل من حركة عصائب اهل الحق، وحركة النجباء الاسلامية في لائحة المنظمات الارهابية من قبل الكونغرس الاميركي.

وأدان المتحدث الرسمي باسم تحالف الفتح، احمد الاسدي، السبت، في مؤتمر صحفي داخل مبني مجلس النواب العراقي، بشدة 'مشروع القرار الذي اصدره الكونغرس الاميركي بحق قوي جهادية وسياسية وطنية شاركت بمواجهة الارهاب الداعشي وحمت البلاد من اعتي موجة للتكفير والتطرف شاهدها العراق والمنطقة العربية والشرق الاوسط'.
واكد النائب الاسدي، مطالبة تحالف الفتح، الذي يتزعمه الامين العام لمنظمة بدر هادي العامري، للولايات المتحدة الاميركية بالعدول عن قرارها هذا، لان اتهام تلك القوي التي تحولت الي كتلة في مجلس النواب العراقي والي جزء حيوي بالعملية السياسية، عدوان واضح علي خيارات الامة واستهدافا لقواها السياسية'.
واشار المتحدث بأسم تحالف الفتح الي 'ان عصائب اهل الحق وحركة النجباء لم يكونا الا من ضمن اللوائح الوطنية، وتم اعطائهم الاصوات التي تؤهلهم للمشاركة بالعملية التشريعية'.
ويذكر ان الكونغرس الاميركي، اصدر يوم الاثنين الماضي، الثامن والعشرين من هذا الشهر، قرارا يقضي بأدراج العصائب والنجباء،في لائحة المنظمات الارهابية، علما انه في اوقات سابقة ادرجت كتائب حزب الله-حركة المقاومة الاسلامية في لوائح الارهاب، فضلا عن قوي وحركات مقاومة غير عراقية، مثل حزب الله اللبناني، وحركة انصار الله اليمنية، علما ان واشنطن غالبا ما تغض الطرف عن الاساليب والممارسات التي تقوم بها اطراف اقليمية تابعة ومهادنة لها.
وقد تلقت حركة العصائب والنجباء، قرار الكونغرس الاميركي بأستهجان شديد، حيث صدرت عنهما بيانات، عبرت فيهما رفضهما القاطع للقرار الاميركي، معتبرين اياه بانه يستهدف حركة وفصائل المقاومة، التي ترفض السياسات الاميركية والصهيونية.
انتهي ع ص ** 2342



معرض الصور

موضوعات مرتبط