جابري انصاري: مسؤولية عدم اداء الحج تقع علي عاتق السعودية

طهران - 29 ايار - مايو - ارنا - قال المتحدث باسم وزارة الخارجية الايرانية حسين جابري انصاري ان السعودية قد اهدرت الوقت واغلقت جميع الابواب امام ايران واذا لم يؤد الحجاج الايرانيون فريضة الحج فان المسؤولية تقع علي عاتق السعوديين.

وقال جابري انصاري في تصريح متلفز مساء السبت ان مسؤولية اجراء المفاوضات تقع علي عاتق منظمة الحج الايرانية وان مسؤولية ما جري لحد الان تقع علي عاتق المسؤولين السعوديين مؤكدا ان السعودية وخلافا للشعارات التي كانت تطلقها لحد الان قد ربطت قضية الحج بالعلاقات والقضايا السياسية .
واضاف ان السعودية وفي القضايا المختلفة تعتبر نفسها بانها تواجه ايران ومنذ فترة طويلة تركز سياساتها علي اثارة التوتر مع ايران .
وتابع جابري انصاري : مانشاهده حاليا هو محاولات سعودية لتصعيد التوتر في هذا المجال وعلي السعودية باعتبارها الدولة المضيفة في الحج ان تحترم واجبات الضيافة .
وصرح : وفقا لاخر المباحثات التي جرت في هذا المجال فان السعودية رفضت اكثر المسؤوليات بديهية علي عاتقها والمتمثلة بتوفير امن وسلامة الحجاج والدعم القنصلي لهم.
واكد ان مسؤولية العديد من احداث المنطقة تقع علي عاتق السعودية وربما احد اسباب السياسات السعودية المتسمة بالعنف تتمثل في القلق من تصرفاتهم في العالم ونظرة الراي العام العالمي تجاههم .
وكان رئيس منظمة الحج والزيارة سعيد اوحدي الذي زار السعودية للمرة ثانية لاجراء مباحثات حول الحج بناء علي دعوة سعودية، قد عاد يوم امس الاول الجمعة الي طهران.
وكان الحفاظ علي كرامة وعزة وحرمة الحجاج الايرانيين وضمان امنهم وتقديم الدعم القنصلي لهم واصدار تاشيرات للحجاج الايرانيين داخل البلاد من اهم المحاور التي اكد عليها الوفد الايراني خلال مباحثاته مع المسؤولين السعوديين.
انتهي ** 1837